!سجل طلب
القائمة
  العودة الي كل المواضيع

فوائد البحث العلمي

٠٤ ديسمبر ٢٠١٧

البحث العلمي أو البحث أو "التجربة التنموية" هو أسلوب منظم في جمع المعلومات الموثوقة وتدوين الملاحظات والتحليل الموضوعي لتلك المعلومات باتباع أساليب ومناهج علمية محددة بقصد التأكد من صحتها أو تعديلها أو إضافة الجديد لها، ومن ثم التوصل إلى بعض القوانين والنظريات والتنبؤ بحدوث مثل هذه الظواهر والتحكم في أسبابها.

أيضا هي وسيلة يمكن بواسطتها الوصول إلى حلِّ مشكلة محددة، أو اكتشاف حقائق جديدة عن طريق المعلومات الدقيقة. البحث العلمي هو الطريق الوحيد للمعرفة حول العالم. فالبحث العلمي يعتمد على الطريقة العلمية، والطريقة العلمية تعتمد على الأساليب المنظمة الموضوعة في الملاحظة وتسجيل المعلومات ووصف الأحداث وتكوين الفرضيات.

هي خطوات منظمة تهدف إلى الاكتشاف وترجمة الحقائق. هذا ينتج عنه فهم للأحداث والاتجاهات والنظريات ويعمل على وجود علم تطبيقي خلال القوانين والنظريات. كلمة بحث من الممكن أن تعرف على أنها مجموعة من المعلومات محدد ودائماً تكون مرتبطة بالعلم وطرق العلم المختلفة.

وهو يستخدم لإنشاء أو تأكيد الحقائق، لتأكيد مرة أخرى على نتائج لأعمال سابقة، ألحل مشاكل قائمة أو جديدة، أو لدعم مبرهنة أو تطوير نظرية جديدة. كما قد يكون مشروع بحثي للتوسع مشاريع سابقة بنفس المجال. ولاختبار صحة الأدوات، أو الإجراءات، أو التجارب، قد تعتمد البحوث على تكرار عناصر من مشاريع سابقة، أو على تكرار المشروع كله.

الأهداف الرئيسية للبحوث الأساسية (مقارنة بالبحوث التطبيقية) هي توثيق، واكتشاف، وتأويل، و/أو بحث وتطوير أساليب ونظم لترقي المعرفة الإنسانية. مناهج البحث تعتمد على فلسفة العلوم، والتي تختلف اختلافا كبيرا ما وبين الإنسانيات والعلوم. (ويكيبيديا).

 

فوائد البحث العلمي

  • تحقيق أهداف الباحث حول قضيته التي يريد أن يثبت بأنّ فرضيّته كانت صحيحة.
  •  تعمل على زيادة مستوى اللّغة لدى الباحث، وزيادة قدرته في الاستقصاء.
  •  التعرّف على العالم المجتمعيّ والثقافيّ، وزيادة المعارف والمفاهيم لدى الباحث.
  • تساعد الباحث على انتقاء كلماته لتكوين جمل مترابطةً مع بعضها البعض.
  • معرفة كيفيّة كتابة المصادر والمراجع في نهاية البحث العلميّ، والمحتويات، والفهارس، والملاحق.
  • تزيد من نشاط العقل، والقدرة على الخروج بالنتائج وتلخيص الخطة بشكل دقيق ويسير.
  •  تحفّز الباحث عندّ نقله للمعلومات بأن يكون أميناً، وهذا يؤدّي إلى الدقة والموضوعيّة في عمليّة النقل.
  •  يعلم الباحث الصبر أثناء بحثه، لأن البحث يحتاج إلى قراءة مطوّلة، وتنفيذ علميّ للوصول إلى النتائج. إبراز الطاقة الإبداعيّة الموجودة لدى الباحث، وذلك بقدرته على استغلال مهاراته وموهبته بالإنتاج الجيّد.
  •  الوصول إلى معلومة جديدة من خلاله.
  • تُعتبر دليلاً مرجعياً أثناء عمليّة إثبات معلومات وأفكار، وذلك بتقوية من شأن الأفكار التي كانت ضعيفة أو أنّها غير متداوله باستخدام البراهين والأدلة التي حصل عليها الباحث في بحثه، وبالتالي فهو يبطل ويضعف النظريّات التي كانت شائعة أو كانت صحيحه فيما سبق.

 

  • تعمل بعض إعادة صياغة وتصحيح المفاهيم والأفكار، يوجد بعض المفاهيم المتداولة تستخدم في مكانها الصحيح، أي أنها حلت محل المفاهيم الصحيحة، وهنا يبرز دور الباحث بتصحيحها، ويمكن من أن تضيف معارف تؤدّي إلى تقدّم المعرفة.
  •  يوجد قضايا يحتاج المجتمع بأن يفهمها ليدرك ما يدور من حوله من أحداث، فيبرز دور الباحث في تحليل الظاهرة أو الحدث للقضية، ليسهل فهمها، وبالتالي فهي تستطيع تبويب المشاكل الشائكة وتقوم بتنظيمها جيّداً.
  • تساعد في شرح المشكلة وحلّها من خلال بعض المقترحات.

                                                                                                  (موضوع)

سجل طلبك الان!